This website is best viewed in minimum 1210px X 520px

بحيرة قارون

لطالما كانت بحيرة قارون مصدرًا للأسماك وموطنًا للطيور المائية منذ زمن بعيد. ويأتي مصدر المياه الرئيس للبحيرة من تصريف مياه الأراضي الزراعية التي تدخل في مصرفين رئيسيين يسميان البطس والوادي. ولقد أصبحت تلك المياه مالحة تمامًا مع زيادة كثافة النشاط الزراعي، حتى أنها أصبحت أكثر ملوحة من مياه البحر، الأمر الذي أدى بدوره إلى اختفاء أسماك المياه العذبة واللافقاريات حيث حلت محلها الأحياء البحرية.

وتتمتع تلك البحيرة بأهمية دولية بالنسبة للطيور المائية الوافدة لقضاء الشتاء، ومن بينها طائر الغواص ذو العنق الأسودPodiceps nigricollis والبط الدرقي Anas clypeata . يمكن قضاء يوم رائع في الفيوم (على مسافة ساعة ونصف بالسيارة من القاهرة)  حيث يمكنك مشاهدة المواقع التاريخية العديدة بما فيها المتحف الصغير الرائع.

“””