المناسبات الماضية

الاحتفال بعيد ميلاد الملك

تفاصيل المناسبة

الخميس, 22 02 2018

12:00 ص - 22 فبراير 12:00 ص

Cairo

عثر المستشرق السويسري جون لويس بوركهارت في 1813 على إفريز علوي لأحد المعابد الضخمة؛ وبعد ذلك عاد مستكشف إيطالي يدعى "بلزوني" إلى ذلك المعبد في 1817 ونجح في محاولاته للدخول إليه وهو المعبد الذي عُرف فيما بعد للعالم أجمع بمعبد أبو سمبل العظيم.
عمل المصريون القدامى على تثبيت المعبد في موقع يسمح لأشعة الشمس بأن تشرق على وجه الملك في كل من يوم مولده ويوم تتويجه. وبعد إنقاذ المعبد من الغرق ونقله إلى موقعه الجديد تغيّر موعد هذين اليومين قليلاً ليقتربا من موعد الانقلاب الشمسي فأصبحا في 21 أكتوبر و21 فبراير من كل عام. تحتفل مدينة أسوان بل والعالم أجمع بهذين اليومين، فتجتمع الحشود أثنائهما تحت أشعة الشمس لتشاهد هذا الجمال الخلاب مع بزوغ الفجر.