This website is best viewed in minimum 1210px X 520px

بابا الفاتيكان يبارك حجاج العائلة المقدسة في مصر بعد زيارة وزير السياحة

2017-10-04

توجه يحيي راشد وزير السياحة بمصر في 3 أكتوبر 2017 بصحبة وفد رفيع المستوى إلى زيارة الفاتيكان؛ لحضور قداس يوم الأربعاء الذي سيبارك فيه بابا الفاتيكان ولأول مرة الحجاج الأقباط القادمين إلى مصر في رحلة العائلة المقدسة. تعد هذه المباركة التاريخية من البابا بمثابة دعوة رمزية للتعاون، كما تعمل على توضيح بعض من أوجه التشابه بين "رحلة العائلة المقدسة إلى مصر" وبين رحلة هؤلاء الحجاج الذين باركهم بابا الفاتيكان، التي من بينها على سبيل المثال شجرة الزيتون التي يذهب إليها الحجاج في القدس. تعمل هذه المباركة أيضًا على الترويج للسياحة في مصر بكونها أحد أروع المعالم السياحية في العالم؛ خاصة وقد أصبحت أحد المشاركين الرسميين في برنامج الفاتيكان للحج لعام 2018.

وتعقيبًا على مباركة بابا الفاتيكان، قال يحيي راشد "إن مباركة بابا الفاتيكان رحلة العائلة المقدسة إلى مصر لهي متممة للجهود التي بذلها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي لدعم السياحة وتنميتها في مصر. كما أنها تؤكد أيضًا على الجهود المبذولة باستمرار من وزارة السياحة لإعادة طريق العائلة المقدسة على خريطة السياحة الدينية من جديد؛ والتأكيد كذلك على النجاح الذي حققه البابا فرنسيس حين جاء إلى مصر في أبريل الماضي". أكد راشد أيضًا على اهتمام وزارة السياحة بإحياء السياحة الدينية في مصر مشيرًا إلى أن وفود حجاج العائلة المقدسة من جديد يعد من إحدى الأولويات الهامة في الدولة.

وجدير بالذكر أن وزير السياحة كان قد ذهب لزيارة الفاتيكان أكثر من مرة آخرهم كانت في مايو الماضي. كان ذلك بعد زيارة البابا فرنسيس التاريخية لمصر في شهر أبريل، والتي كانت تهدف إلى مناقشة طرق التعاون بين مصر والفاتيكان لتنمية السياحة الدينية في مصر خاصة فيما يتعلق برحلة العائلة المقدسة، التي من المتوقع أن تجذب شريحة كبيرة من السائحين المهتمين بهذا النوع من السياحة.