أجمل مشاهد للغروب في مصر في انتظار مجيئك

تمت الإضافة في يناير 07, 2018

 

تخيل أن تتأمل قرص الشمس وهو يخفت رويدًا من السماء؛ سيكون هذا أحد أكثر المشاهد الطبيعية الساحرة في عطلتك بلا شك.
هناك شيء خلاب في هذا العرض الملون بألوان الشمس والسماء، يجعلك تشعر أنه قد صُنع من أجلك أنت ولا أحد سواك.
وسواء كان هذا المشهد البديع يعلو مياه البحر أو مياه نهر صافٍ، أو قمة جبل شامخ أو صحراء ممتدة الأفق، فالشمس عند المغيب لا يمكن لها إلا أن تأسر قلبك.
جهز الكاميرا واستعد الآن لتغرق في المتعة بمشاهد الغروب الذهبية البديعة.
فشرم الشيخ مثلاً من أشهر المواقع الطبيعية في مصر وهي أيضًا من أحد أشهر مواقع الغوص في العالم؛ وبالإضافة إلى مياهها الصافية الجميلة فيمكنك هناك أن تذهب لمحمية رأس محمد لترى الهجرة السنوية لكثير من الكائنات البحرية.
والعين السخنة هي جنة أخرى يزورها عديد من محبي الطبيعة والتصوير من جميع أنحاء العالم، فهي منطقة رائعة لهم يحصلون فيها على الراحة والاستجمام من خلال الطبيعة الجميلة من حولهم.
أما دهب فهي موقع شهير جدًا للغوص على مستوى العالم وهو موقع معروف بتحدياته الصعبة؛ حيث أنه الأكثر خطورة على الإطلاق، ولكنه برغم ذلك يجتذب الغواصين تمامًا كما تجتذب الجبال متسلقيها. تشتهر دهب أيضًا برحلات الغوص الخلابة التي يمكنك فيها أن ترى حياة بحرية استثنائية لن تراها في مكان آخر، وهي بالتأكيد موقع ممتاز لالتقاط الصور لمحبي الطبيعة البارعين والقادرين على تجربة هذا النوع من الغوص.
وعلى الطريق الساحلي لمدينة نويبع، على بعد 15 كم جنوب طابا، ستجد نفسك فجأة مأخوذًا بسحر المياه الزرقاء هناك، وحينها فقط ستعلم أنك وصلت إلى خليج فيورد. يتمتع خليج فيورد بشاطئه الرائع وموقعه المناسب للغوص، فيمكنك هناك الاستمتاع بالمياه الصافية والشعب المرجانية الجميلة والحياة البحرية الفريدة. خليج فيورد على اتساعه مكان مناسب جدًا للغواصين المحترفين أما لغير المحترفين فسيلائمهم كثيرًا الجزء الأضيق منه عند الشاطئ.
وهناك أيضًا قلعة شالي في سيوة التي تعد من أجمل مواقع مصر. شُيدت هذه القلعة التي يعود تاريخها للقرن الثالث عشر من قوالب طوب مصنوعة من مادة طبيعية تسمى بالكرشيف وهي عبارة عن أحجار ملحية تأتي من البحيرات القريبة يخلطونها مع الطين والطمي لتصبح صالحة للبناء. تأثرت القلعة شديدًا عام 1926 بعد سقوط بعض الأمطار الغزيرة ولكنها حافظت أيضًا على جزء كبير من هيكلها الرائع الذي يتناغم مع مشهد الغروب ويترك لك فرصة رائعة لالتقاط مجموعة من أروع الصور على الإطلاق.
سالوجا وغزال هما جزيرتان صغيرتان من الجرانيت في نهر النيل بأسوان وهما موطنًا لعدد 94 نوع من الطيور مما يجعلهما من أروع الأماكن لمراقبة الطيور في العالم.
أما على بعد 45 كم شمال الفرافرة فتقع الصحراء البيضاء التي سميت بهذا الاسم نسبة لتكويناتها الصخرية بيضاء اللون التي تشبه شكل المشروم أو الحصى. الصحراء البيضاء محمية طبيعية خلابة يمكنك فيها الاستمتاع برحلات السفاري والتخييم في قلب الصحراء.
أما لو تحدثنا عن القاهرة فلديك العديد من المناطق التي يمكنك فيها الاستمتاع بغروب الشمس مثل منطقة جبل المقطم وأهرامات الجيزة وحديقة الأزهر.
إن كنتِ من محبي التاريخ والآثار فستجد كل ما تتمناه في مدينتي الأقصر وأسوان. استمتع هناك بغروب الشمس خلف المعابد العظيمة في الأقصر مثل معبد كرنك أو معبد الفيلة لتنتعش روحك بالجمال من جديد.
تقدم لك مصر الكثير من المناظر الطبيعية الواسعة البديعة لتستمتع بمزيد من ألوان الشمس عند الغروب. كل جزء في الطبيعة سيمنحك تجربة مختلفة لرؤية الغروب؛ وأيًا كانت وجهتك سواء ذهبت لرؤية نهر النيل أو البحر أو أشجار النخيل أو الجبال أو الكثبان الرملية فستكون مشاركًا في مشهد الغروب العظيم هذا. ورؤية الغروب عند البحار أو الأنهار خاصة يمنحك انعكاسات جميلة وأشكالاً خلابة على سطح المياه.